en-USar-EGfr-FR
Language
Menu
  1. الرئيسية
  2. عن الجامعة
  3. كليات الجامعة
    1. كليات البنات
      1. القاهرة
      2. الوجة البحري
      3. الوجه القبلي
    2. كليات البنين
      1. القاهرة
      2. الوجه البحري
      3. الوجه القبلي
  4. الدراسة في الجامعة
  5. تنسيق الكتروني
  6. خدمات
  7. اتصل بنا

رئيس جامعة الأزهر يتفقد القافلة الطبية بمدينة المحروسة، ويقوم بتوزيع شهادات محو الأمية، وإهداء شنط مدرسية للأطفال

  • 08 أكتوبر, 2020
رئيس جامعة الأزهر يتفقد القافلة الطبية بمدينة المحروسة، ويقوم بتوزيع شهادات محو الأمية، وإهداء شنط مدرسية للأطفال

      في إطار رؤية مؤسسة الأزهر الشريف جامعًا وجامعةً برئاسة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، لخدمة المجتمع وتنمية البيئة، قام فضيلة الدكتور محمد المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، يرافقه الدكتور محمود صديق نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث، المشرف العام على قطاع المستشفيات الجامعية؛ بتفقد أعمال قافلة جامعة الأزهر الطبية والإغاثية إلى مدينة المحروسة بمحافظة القاهرة، أحد المشاريع التى تبنتها الدولة لتصبح منطقة حضارية تضم جميع الخدمات.
    وأوضح بيان المركز الإعلامي بالجامعة أن ذلك جاء بحضور اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، والدكتور عاشور عمري، رئيس الهيئة العامة لمحو الأمية وتعليم الكبار.
    وخلال الجولة تفقد رئيس الجامعة والوفد المرافق له فصول محو الأمية وتعليم الكبار، التي تعمل على هامش القافلة، وقام بتسليم شهادات محو الأمية لعدد من أهالي مدينة المحروسة.
    كما تفقد الندوات التوعوية والتثقيفية التي تقام على هامش القافلة، وأهدى شنط ومستلزمات الدراسة لأطفال المحروسة؛ من أجل إدخال السرور عليهم، ورسم البسمة على وجوههم.
    وفي ختام الجولة قام فضيلة رئيس الجامعة يرافقه نائب رئيس الجامعة بتفقد العيادات الطبية، والاطمئنان على المواطنين من خلال متابعة إجراء الكشوف الطبية عليهم، وصرف الأدوية اللازمة لهم بالمجان.
   جدير بالذكر أن القافلة الطبية والإغاثية التي تنظمها لجنة خدمة المجتمع وتنمية البيئة بجامعة الأزهر شهدت إقبالًا كبيرًا من المواطنين، الذين أعربوا عن سعادتهم وشكرهم وتقديرهم لمؤسسة الأزهر الشريف ودورها المجتمعي والإنساني.
     وأكد بيان المركز الإعلامي بالجامعة أن القافلة تأتي في إطار خطة الجامعة لتسيير القوافل لهذا العام، مشيرًا إلى أن القافلة ضمت عددًا من الأطباء في مختلف التخصصات، إضافة إلى مساعدات عينية تتضمن حقائب مدرسية لطلاب المدارس،  إضافة إلى توزيع مجموعة من البطاطين على الأسر الأولى بالرعاية، كما تُجْرَى -على هامش القافلة- عمليات جراحية للحالات المرضية التي تحتاج إلى ذلك، إضافة لتحويل الحالات التي تتطلب إجراء عمليات جراحية كبرى إلى مستشفيات جامعة الأزهر بالقاهرة (الحسين  الجامعى - سيد جلال - الزهراء الجامعي).

طباعة
أبواب: آخر أخبار
Tags:
Rate this article:
5.0

x
Copyright 2020 by Al-Azhar University Terms Of Use Privacy Statement
Back To Top