Language
Search
Search ×
15 ديسمبر, 2017

أخبار

كلمة وكيل الكلية لشئون الطلاب والتعليم

  • 14 مايو, 2017
كلمة وكيل الكلية لشئون الطلاب والتعليم

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين، وصلاة وسلاما على سيد الأنبياء، وإمام المرسلين سيدنا محمد النبي الكريم وعلى آلِهِ وصحبه أجمعين وبعد…

فمن الحقائق التي لا ينكرها إلا أرمد العينين أن للأزهر مكانته العالية في قلوب المسلمين في آقاصي الأرض وأدانيها التي تصل إلى حد التقديس بما هو معروف عنه أنه القلعة الحصينة للدفاع عن الإسلام بمفهومه الصحيح المعتدل وبمنهجه الوسطي، بعيدا عن شطط التعصب، وغلو التشدد فهو الممثل الشرعي الوحيد للفكر الإسلامي، وللفقه بمذاهبه المختلفة، وهو الحارس الأمين للشريعة الإسلامية واللغة العربية في مواجهة الأدعياء المغرضين، ولا زال الأزهر ولن يزال يواجه محاولات مغرضة للانتقاص من مكانته من جهات مختلفة، وأدعياء العلم وأنصاف العلماء ممن يحاولون اختزال الإسلام في أمور شكلية ، وطقوس مظهرية، محاولين إبعاده عن المشاركة بالفكر والرأي فيما يهم الأمة في دينها ودنياها ويدفعون إلى ذلك بشدة، ولكنهم- بفضل الله تعالى، ثم بجهود العلماء المخلصين- يرتدون على أعقابهم خاسرين.

وجامعة الأزهر من الهيئات العلمية التي حملت لواء المعرفة والعلم عشرات السنين، قصدها المصريون، ومعهم أبناء العالم الإسلامي، من شتى بقاع الدنيا فتعلموا بين جنباتها، وفي أروقتها العقيدة الصحيحة، والمنهج الوسطي المعتدل، والفقه ، والشريعة، واللغة، وانطلقوا إلى أوطانهم معلمين ومرشدين، وهم يحملون أعظم ميراث يرثه إنسان، إنه ميراث النبوة (العلم).

وكلية الدراسات الإسلامية والعربية للبنين، بالقاهرة رافد من روافد العلم، في هذه الجامعة العريقة تمثل الأزهر الشريف في عراقته وأصالته، حيث يدرس الطالب فيها، علوم الشريعة، وأصول الدين، واللغة العربية، ويتخرج منها الطالب الأزهري الملم بهذه العلوم كلها، وبجانبها بعض العلوم المعاصرة، والثقافات التي لابد للعالم أن يعيها؛ ليكون على علم بها، كالتيارات الفكرية الحديثة، والنقد الأدبي الحديث واتجاهاته، والتربية وعلم النفس، والمناهج وطرق التدريس ؛ ولذا تفردت هذه الكلية المباركة، وتميزت عن سائر كليات الجامعة، فهي بحق امتداد للمنهج العلمي المشرق للأزهر الشريف، الذي لم يقف عند حد تخصص من التخصصات العلمية.

حفظ الله الأزهر الشريف، وبارك علماءه، وحفظهم من كيد الكائدين ومكر الماكرين، ووفقهم جميعا لما يحب ويرضى.

وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

                                                                                                                                                                                           وكيل الكلية    

 أ.د/ عوض إسماعيل عبد الله

طباعة
Tags:
Rate this article:
لا تقييم

Please login or register to post comments.

Name:
Email:
Subject:
Message:
x
Copyright 2017 by Al-Azhar Al-Sharif Terms Of Use Privacy Statement
Back To Top